تراجع الدولار مع وضع السوق بخفض أسعار الفائدة

دولار

استمر الدولار في الانخفاض في التعاملات الصباحية في أوروبا اليوم الثلاثاء ، مع ارتفاع كل من اليورو والين حيث يتوقع التجار تآكل علاوة سعر الفائدة على الأصول الدولارية.

وفي الليلة الماضية انخفض الدولار إلى أدنى مستوى له خلال 14 شهر عند 106.79 مقابل الين قبل أن يتعافي بشكل قليل ليتداول عند 106.97 بحلول الساعة3.45  صباحاً بالتوقيت الشرقي (07:45 بتوقيت جرينتش). كما سجل مؤشر الدولار الذي يقيس قوة العملة الخضراء مقابل سلة من العملات الرئيسية أدنى مستوى له في ثلاثة أشهر عند 95.468 قبل أن يقفز إلى 95.488.

وفي نفس الوقت ، وصل اليورو إلى أعلى مستوى له خلال ثلاثة أشهر عند 1.1413 دولار ، قبل أن يصل إلى 1.1400 دولار ، ويرجع ذلك إلى أستطلاع أعمال Insee الأضعف من المتوقع في فرنسا. ويأتي ذلك بعد يوم واحد من قراءة قاتمة مماثلة من معهد بحوث Ifo عن معنويات الشركات الألمانية.

ولا يزال الحذر هو شعار اليوم التالي التي ردت فيه إيران علي العقوبات الأمريكية من رئيسها علي خامنئي بقوله إن القناة الدبلوماسية للاتصالات “مغلقة إلى الأبد”. وعلي الرغم مع ذلك فإن العقوبات الرمزية التي أعلنت يوم الاثنين لم تكن كافية لتحريك أي تدفقات إلى أصول آمنة.

ولا يوجد حافز كبير للتجار لاتخاذ مواقف جديدة قبل قمة مجموعة العشرين في نهاية هذا الأسبوع ، حيث من المقرر أن يجتمع دونالد ترامب الرئيس الأمريكي ونظيره الصيني شي جين بينغ. ولم تسفر المكالمة الهاتفية التي أجرها كبير المفاوضين التجاريين للجانبين يوم الاثنين عن تفاصيل جديدة ولكنها على الأقل تجنبت انهيار التواصل العام.

وواصل الباوند البريطاني انتعاشه الأخير على خلفية التقارير التي تفيد بأن المشرعين في حزب المحافظين كانوا يخططون لمنع بوريس جونسون من إخراج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق في 31 أكتوبر إذا فاز جونسون ، كما هو متوقع في مسابقة قيادة الحزب المستمرة .

وكافحت الليرة التركية للبناء على مكاسبها الحادة يوم الاثنين. ولم يتغير سعر الدولار إلا قليلاعند مستوى 5.8197.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *