انخفاض الباوند الاسترليني بسبب تعثر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

باوند استرليني

كان الدولار أعلي في جميع المجالات في التجارة المبكرة في اوروبا يوم الأربعاء ، حيث أن الخروج الوشيك لماي رئيسة الوزراء البريطانية نتيجة لتعثر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قد كان سبباً في هبوط الباوند الاسترليني وجعله خلفية محرجة لانتخابات البرلمان الأوروبي التي ستبدأ اليوم. وفي الساعة 03:00 صباحا بالتوقيت الشرقي (07:00 بتوقيت جرينتش) ، كان زوج استرليني / دولار عند 1.2605 ، وهو أدنى مستوى له في عام 2019 ، واستمر هبوطه بعدما استقال أندريا ليدسوم ، المشرع المكلف بتنظيم أعمال الحكومة في مجلس العموم بدلاً من تقديم مشروع تشريع اتفاقية الاتحاد الأوروبي لماي. واوضحت جريدة تايمز أن العديد… اقرأ المزيد…انخفاض الباوند الاسترليني بسبب تعثر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي